الجمعة، 20 يناير، 2012

الـتـسـامـح


لغه لا يفهمها الكثيرون ... لغه التسامح
لا نعقلها أو لا نتقنها أو حتي لا نفهمها ... المهم انها لا تملأ قلوبنا بالقدر الكافي
ليعم التسامح والسلام بين الناس


التسامح قوة ... لا ندركها 


نظن أصحاب هذه اللغه بهم ضعفا أو مهانه وفي بعض الأحيان سذاجه
ولكن ما الحقيقه في ذلك ؟


اذا كانت لغه التسامح قوة كما يدرك ذلك ذوي الألباب .. فلماذا لا تنتشر بيننا
لماذا نملك دائما ذلك المفهوم الخاطىء عنها , لماذا لا نستطيع أن نغفر ؟!
الحياة تمضي رغما عنا



لا نستطيع أن نوقفها بغضب يملأ قلوبنا أو شحناء ذات بيننا ولكن .. ولكن نستطيع مجاراتها بالتسامح والمغفرة ( لمن يستحق )


نستطيع أن نغلف قلوبنا بلون أخضر طاهر نقي يري بين الناس كما يري القمر وسط النجوم


مضيئا .. ساطعا


مكانه خاصه يحتلها المتسامحون بين الناس
مكانه لا تدرك بمال أو علاقات أو سلطه ... مكانه لا تدرك الا بالحب
بالحب وحدة


فيا أنت ...


ان كنت تحمل بين ضلوعك قلبا ينبض غضبا .. اهدأ


ان كنت تتمني أن تشف غليل من امر مضي .. اعف


ان كنت تؤثر البعد ... اصفح


استمع لصوت القلب .. دعه يذهب بك الي حيث يريد
الي مكان يملأه الأقوياء


فكن من الأقوياء

 أصحاب القلوب الخضراء



هناك تعليقان (2):

  1. فعـــــــلاً...التسامح قوه..من الشيم الرابحه
    بعض من الناس بيظنوا انه ضعف وربما سذاجه
    ولكن فى الاغلب ..انهم يفتقدون القدره على اكتساح الحياه
    بألوانها الطبيعيه..فى مجالاتها الحقيقه ..
    وان ارقى وسيله للوصول إلى الراحه ..هى *صفه التسامح*
    والاغلب..أن قلوبهم مغلقه لحين التعديل الروحانى..!!

    تسلم ايدك يا محمد
    طبعا انت عبرت عن صفه مهمه جداااااا
    بكلام جميل ..وسهل
    سلمت يمينك.:)

    ردحذف
  2. دموع فى رسائل
    أولا شكرا على زيارتك المدونه :)
    الموضوع دا مهم جدا في حياتنا الخاصه والعامه
    مهم لينا .. هانرتاح كتير لو اكتسبنا الصفه دى بجد
    هايبان أثرها علينا
    شكرا لرأيك الجميل ويارب نكون من المتسامحين

    ردحذف